اتفاقية تعاون علمي بين جامعة الوصل بدبي وجامعة الفجيرة

 

 

 

11.02.2020

وقعت جامعة الوصل بدبي، وجامعة الفجيرة اتفاقية تعاون علمي مشترك، بحضور معالي جمعة الماجد رئيس مجلس أمناء جامعة الوصل، ومعالي سعيد بن محمد الرقباني رئيس مجلس أمناء جامعة الفجيرة، وقد حضر حفل التوقيع الأستاذ الدكتور محمد عبد الرحمن مدير جامعة الوصل. وذلك صباح يوم الثلاثاء الموافق 11/2/2020م بمكتب معالي جمعة الماجد.

وأشار معالي جمعة الماجد إلى أن توقيع هذه الاتفاقية يأتي في إطار توطيد التعاون الثقافي والعلمي، وتعزيز أواصر التعاون مع جامعة الفجيرة في المجالات الأكاديمية، والعلمية، والبحثية بما يعود بالفائدة العلمية والبحثية على الطلبة والهيئة الأكاديمية في الجامعتين.

وأكد معالي سعيد بن محمد الرقباني، أن هذه الاتفاقية تمثل خطوة مهمة نحو توثيق العلاقات بين الجامعتين، وتهدف إلى الاستفادة من   الخبرات العلمية والأكاديمية، وتبادل الطلبة والأساتذة والبرامج والمساقات، وإتاحة فرصة الوصول إلى مصادر التعلم في  الجامعتين.

وأوضح الأستاذ الدكتور محمد عبد الرحمن مدير جامعة الوصل، أن الاتفاقية تهدف إلى تبادل الخبرات وتعزيز الشراكة والتعاون العلمي والثقافي  في المجالات الأكاديمية، والعلمية، والبحثية، والتدريبية، والتطويرية، كما شملت بنود الاتفاقية تبادل أعضاء هيئة التدريس والطلبة، وتبادل الخبرات، وإجراء البحوث المشتركة، وتبادل زيارة الوفود الطلابية، إضافة إلى التعاون في مجال المؤتمرات والبحوث العلمية، وتبادل المطبوعات عن طريق التبادل والإهداء والإعارة، وإقامة الندوات في مجال المكتبات والتوثيق والنشر وإقامة معارض مشتركة للكتب وتبادل مصادر المعلومات.

كما أكد على أهمية التعاون في مجال البحث العلمي، وهو الأمر الذي توليه جامعة الوصل عناية خاصة، حيث من المقرر عقد مؤتمرات علمية وتخصصية تتناول قضايا مشتركة، إضافة إلى تمويل ودراسة بحوث مشتركة، والتعاون في مجال الدراسات العليا في مرحلتي الماجستير والدكتوراه، وتبادل الزيارات واللقاءات الطلابية في مختلف الأنشطة الثقافية والرياضية والفنية.

وأشار إلى أن جامعة الوصل تهدف بصفة مستمرة إلى توسيع مجال الاتفاقيات العلمية مع مختلف الجامعات المحلية والعالمية بهدف النهوض بمستوي خريجي الجامعة من خلال الاستفادة من خبرات وبرامج الجامعات الأخرى في هذا المجال.